أورام اللثة


مقدمة

أورام اللثة ، يشكو الكثير من الأباء من مشكلة ( أورام اللثة ) عند الأطفال . ، وهذة فى ذاتها تعد مشكلة كبيرة عند الأباء والأطفال على حد سواء .


أورام اللثة ، والالتهاب يعنى التهاب أنسجة اللثة والمحيطة بدواعم الأسنان ، وتظهر على هيئة احمرار وتورم فى نسيج اللثة الملتهبة نتيجة للاصابة بسبب ما كالعدوى البكتيرية والتى من الممكن أن تفاقم الحالة .


أورام اللثة، ان أورام اللثة تكون مشكلة كبيرة عند الانسان بصفة عامة ، وذلك لكون الانسان لا يستطيع ممارسة حياته الطبيعية من خلال الأكل والشرب وبلع الطعام بما يكون له أبلغ الأثر على الاستمتاع بشهوات الحياة .


فما بالنا بالأطفال ، فالطفل يجد اعاقة كبيرة لم يعهدها من قبل وخصوصا الصغار ومرحلة رياض الأطفال ، حيث من الممكن أن يصاب الطفل بأمراض الأسنان فى سن مبكرة . ان أمراض الأسنان واللثة ازدادت فى السنوات الأخيرة بطريقة كبيرة .


أورام اللثة ، ما هو البــــــــلاك ؟ .


البلاك هو عبارة عن بكتريا تصيب لثة الطفل مكونة تراكمات كبيرة مؤدية فى النهاية الى ما يعرف ب ( الجير ) . ويرجع السبب فى ذلك الى عدم تنظف الأسنان باستمرار بما يجعل الفم مصدرا خصبا لنمو تلك البكتريا .


ان بلاك الأسنان أول مايسببه هو الضررالكبير على دواعم الأسنان ( اللثة ) . ما يسبب اعاقة لدى الطفل فى تناول الطعام بل والخوف كثير من تناول أطعمة معينة وخصوصا الصلبة منها .


أورام اللثة ، أنواع أورام اللثة


أولا : التهابات اللثة والناتجة عن البلاك

ثانيا : التهابات اللثة والناتجه عن أصل بكتيرى أو فيروسى .

ثالثا : الاتهاب الخفيف الشدة

رابعا : الالتهاب الحاد

 خامسا : الالتهاب المزمن


يبدأ التهاب اللثة بالتهاب خفيف ومن الممكن أن تتطور الحالة الى التهاب أكثر شدة ، فيتحول لون اللثة الى اللون الأحمر ، ومع ازدياد شدة الحالة يتحول لون اللثة الى اللون الأزرق .


اللثة الطبيعية تكون ذو حجم طبيعى ، ولكن اللثة الملتهبة تكون منتفخة وذات ملمس ناعم وتميل الى اللون الأحمر أو اللون الأزرق القاتم ، ويكون الفم بصفة عامة حساسة لتناول الأطعمة .


أورام اللثة ، أسباب أورام اللثة 


ان سوء التغذية والاعتماد على أطعمة معينة دون غيرها قد يسبب خللا كبيرا فى نقص عناصر غذائية معينة ، ونشوء أمراض كثيرة ك (الاسقربوط) وهو الناتج عن نقص فيتامين سى . ومن هنا جاء دور التغذية السليمة والتنويع فى مصادر الغذاء لدى الطفل ، والتركيز على الرضاعة الطبيعية للطفل باعتبارها مكون أساسى للنمو .


تشكل الرضاعة الطبيعية جدار حماية لطفل من الأمراض ، وحصنا قويا للجهاز المناعى لدى الطفل ، بما تشكله من بناء الخلايا والنمو الطبيعى والسليم لجسم الطفل وبما يساعد فى تنشئة بنية قوية وجهاز مناعى قوى يستطيع مواجهة أى مرض .


ان استعمال فرشاة الأسنان بالطرق الخاطئة وعنفوان الطفل فى طريقة غسل وتنظيف اللثة والفم يعد سببا قويا على التهاب الأسنان .


ولعل من أسباب التهابات اللثة هو عدم غسيل الأسنان بالمرة والاهمال فى العادات اليومية كالنظافة الشخصية ومن بينها الاهمال فى غسيل الأسنان يوميا أو على الأقل من 3 الى 4 مرات أسبوعيا لتفادى تكون الطبقة الجيرية والتى تساعد وبالدرجة الأولى على التهاب اللثة .


وتجنبا لحدوث مضاعفات أخرى وعدم الاكتراث بالنتائج المترتبة جراء الاهمال .


أورام اللثة ( كيس البزوغ )


وهو ورم حميد يحدث فى اللثة الأمامية للطفل نظرا لأنه فى مرحلة البزوغ ويكون فى الفك العلوى غالبا عند الأطفال . حيث يتكون ( كيس البزوغ ) نتيجة لتجمع الدم داخل كيس منفصلا عن مينا أسنان الطفل مكونا كيس يسمى كيس البزوغ .


وبالنسبة للعلاج ، لا تحتاج هذة الحالة عادة الى علاج ، ومن الممكن أن يحدث تدخل جراحى فى مثل هذة الحالات ويكون عبارة عن جراحة للأسنان ليس أقل نتيجة التعرض لنزيف اللثة .


جفـــــــــــــاف الفـــــــــم

يحدث نتيجة لتناول الطفل بعض الأدوية والتى تساعد فى علاج أمراض معينة ، فينتج عن ذلك جفاف للفم وتكون التقرحات على سطح الفم . ولعل من أسباب جفاف فم الطفل هو فقدان نسبة كبيرة من السوائل نتيجة  التعرض لنوبات من الاسهال المتتكرر ، وكذلك بعض الأمراض السرطانية .

ان الأعشاب تعد من العلاجات الفعالة فى علاج اللثة ، وهذا ما أكده عليه الأطباء والدراسات الحديثة ، فالنعناع على سبيل المثال بما يحتويه من زيوت طيارة يساعد على التخلص من بكتريا الفم والرائحة الغير مرغوب فيها والتى تخرج من الفم .



ان استعمال القرنفل يهدى من ألم الأسنان ، وهناك بعض من الأعشاب الطبيعية والتى تساعد على سرعة الشفاء من التهابات الأسنان والفم بصفة عامة . 


ان الأعشاب تعد من العلاجات الفعالة فى علاج اللثة ، وهذا ما أكده عليه الأطباء والدراسات الحديثة ، فالنعناع على سبيل المثال بما يحتويه من زيوت طيارة يساعد على التخلص من بكتريا الفم والرائحة الغير مرغوب فيها والتى تخرج من الفم .


وأيضا سلق أوراق الجوافة لمدة لا تتعدى العشرة دقائق ، ثم اعطائها للطفل كمضمضة وغسول للفم تساعد على تخفيف حدة أعراض الالتهاب .


ان اضافة بعض من الليمون الخفيف على نصف كوب من الماء يساعد فى تطهير الفم من الجراثيم ويسرع فى علاج التهاب اللثة .


  أورام اللثة ، متابعة الطبيب ، العلاج


غالبا ما نشاهد الكثير من أولياء الأمور يهملون نوعا ما فى غسيل أسنان الطفل الصغير ، وهذا خطأ طبيا ، حيث ينصح الأطباء على ضرورة غسيل الأطفال أسنانهم بالمعجون باستمرار ، لأن الطفل يعد ذو جهاز متناعى ضعيف قياسا بالشخص الكبير .


لذلك فالطفل عرضه للاصابة بأورام اللثة ، وكذلك تسوس الأسنان وخصوصا بعد مرحلة الرضاعة  وحتى انتهاء المرحلة الابتدائية .


ان أسنان الأطفال اللبنية رغم أنها تكون أسنان مؤقتة ، الا أن خبراء الأطباء قد نصحوا وحذروا من خطورة الاهمال فى تنظيف أسنان الأطفال باستمرار بالمعجون لأن ذلك له عواقب وخيمة مع التقدم فى السن ، ويؤدى الى احتمالية أكبر فى اصابة الطفل مستقبلا بالتسوس ومشاكل الأسنان .


ان المتابعة الدورية لطبيب الأسنان ومعرفة الطبيب بحالة الطفل والتاريخ المرضى له ، كل هذا يساعد على الكشف المبكر وتحسن الحالة الصحية لأسنان الطفل .


ويقوم الطبيب بازالة الطبقة الجيرية المتراكمة على الأسنان بصفة دورية ، مع اعطاء الطفل بعض العلاجات والتى تهدأ من ألم اللثة .


ملحوظة ، ينبغى على الأم أن تتوجه على الفور للطبيب فى حالة شكوى الطفل من أية أعراض أو ألم يشكو منه الطفل .

التهـــــــــــــــــــــــــــــاب

ان الاهمال المتزايد فى مثل هذة الحالات من الممكن أن يتحول الالتهاب الى التهاب فيروسى قوى يصعب معه العلاج .

مراجــــــــــــــع

ويكيبــــــــــــــــــــــــديا

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

تنمية الذات

جنوح الأطفال

توم وجيرى، متعة، مرح، تسلية