U3F1ZWV6ZTIxMjI3MDUyNzkzODY1X0ZyZWUxMzM5MTg2MDQyMzc4OQ==

الرضاعة الطبيعية

الرضاعة ، فوائد الرضاعة الطبيعية
فوائد الرضاعة الطبيعية 

محتويات

  1. مقدمة .
  2. مزايا الرضاعة الطبيعية .
  3. الرضاعة الطبيعية ، مفيدة للطفل .
  4. عادات سيئة .
  5. الرضاعة الطبيعية والألبان الصناعية .

مقدمة

الرضاعة الطبيعية ، يعتبر لبن الأم المصدر الغذائى الطبيعى الأول للطفل ، ويعد العنصر الأول لغذاء الطفل عامة ، ولا يحتاج أية مكونات أخرى نظرا لاحتوائه على معظم العناصر الأساسية والضرورية لنمو الطفل .


الرضاعة الطبيعية ، ويختلف حليب الأم الطبيعى عن الألبان الصناعية ، فنج أن لبن الأم يحتوى على مجموعة من الفيتامينات والأملاح المعدنية ، والكالسيوم الازم لتكون العظام ، وكذلك مجموعة العناصر الغذائية والهامة لبناء ونمو جسم الطفل والتى لا توجد فى الألبان الصناعية الأخرى .



مزايا الرضــــاعة الطبيعية



يعمل لبن الأم على نمو الأنسان ومد الجسم بالكالسيوم اللازم لبناء العظام . كما تعمل الرضاعة لدى الأم على نمو فى افراز الهرمونات ، وتقى من أمراض السرطان ، وم مزايا الرضاعة الطبيعية للأم هو تقليل النزف بعد الولادة وتقليص حجم الرحم .


تساعد الرضاعة الطبيعية الأم على زيادة فى الشهية للطعام واستهلاك لكميات أكبر من الطعام ما يؤدى الى استعادة وزنها كما كانت عليه قبل الحمل .


وملامسة الأم لابنها أثناء عملية الرضاعة يعد من أهم عوامل النمو بالنسبة للطفل ، بحيث يتكون نوع مفيد من البكتريا للطفل الرضيع يساهم فى عملية النمو .

 

الرضـــــاعةالطبيعية ، مفيدة للطـــــفل 

أثبتت الدراسات فوائد الرضاعة بالنسبة للأطفال ، تتمثل أيضا فى الحماية من الحساسية ، ويجب على الأم وخصوصا بعد انتهاء فترة الأربعة شهور الأولى ، ومع بداية اطعام الطفل طعاما ماديا ، لا ينبغى أبدا قطع الرضاعة الطبيعية ، بل يجب استمرار الرضاعة الطبيعية جنبا الى جنب مع تلك الأطعمة .


ان تناول الأم للغذاء المفيد ، والتنويع فى الأطعمة يشكل حصنا للطفل ضد الكثير من الأمراض كالربو وحساسية الجيوب الأنفية .


وكلما زادت الأم فى ارضاع طفلها ، زاد ذلك من ادرار الحليب ، وعاود الثدى الى نموه الطبيعى أثناء فترة الرضاعة . وعملية الارضاع نفسها تتم عندما يكون الطفل جائعا ، وتكون الأم فى حالة هدوء وبعدها عن التوتر ، وعدم وضع برنامج صارم فى اطعام وارضاع الطفل .


تبدأ عملية الرضاعة للطفل عندما يشعر بالجوع ، فالأم مثلا تجد طفلها منفعلا سريع الغضب ومع تكرار وضع الطفل يديه فى فمه ، نشاطه الزائد ، البكاء بكثرة ، فعلى الفور ينبغى على الأم أن تعرف أن الطفل جائع ويجب ارضاعه .


عـــــــــــــــادات سيئة

وهناك من العادات السيئة والتى تتبعها بعض الأمهات أثناء الرضاعة ، ألا وهى وضعية الطفل أثناء عملية الرضاعة فيكون الجسم أعلى من الرأس ، ما قد يسبب للطفل اختناق أثناء الرضاعة ، وعدم أكتراث الأم بحجم الثدى ووجه الطفل ، فقد يكون حجم الثدى كبير ، فتغطى الأم بالثدى وجهه وأنفه مما يؤدى الى اختناق الطفل .


انها تكون عملية عفوية الى حد ما دون قصد الأم ، ولكن هذة العملية تعوق كثيرا فى عملية الرضاعة للطفل وقد تؤخر النمو مع استمرارية الأم فى تلك الممارسات .


ان تعاطى الأم للكحوليات والتدخين فى بعض الأحيان يؤثر على نوعية ومستوى ادرار اللبن للطفل ، أضيفى الى هذا ضعف فى الجهاز المناعى للطفل نتيجة لتأثر لبن الأم بتلك الملوثات والتى تؤثر تأثيرا مباشرا على صحة الطفل .


ان الحالة المزاجية والانفعالية لدى الأم تؤثر بالتأكيد على الطفل ، فينبغى على الأم عندما تبدأ فى عملية الرضاعة ، أن تكون فى حالة مزاجية سليمة وبعيدة كل البعد عن الانفعال والعصبية .

  

كذلك عدم الاكثار فى تناول المضادات الحيوية والأدوية الأخرى بقصد أو دون قصد ، قدر المستطاع لأن ذلك يكون له ضررا مباشرا على الطفل وصحة الطفل .

الرضاعة الطبيعية و الألــــبان الصـــــناعية

تفتقر الألبان الصناعية للعناصر الغذائية والهامة مقارنة بلبن الأم ، ولكن لا أحد يغفل دور الألبان الصناعية ، فهى أيضا مفيدة لاحتوائها على بعض العناصر والمفيدة للطفل ، وتلجأ الأم اليها فى ظروف خاصة ، وخصوصا فى حالات مرضها .


الفطام : هو ايقاف ارضاع الطفل ، ثم الاعتماد على مصادر أخرى لتغذيته ، كالطعام والخضروات .. الخ .


ان مرحلة فطام الطفل الرضيع تختلف بين الناس ، وهى تبدأ من عمر 5 شهور وتصل الى سن ال5 سنوات فى بعض الأحيان . 


وتؤكد الراسات العملية والنظرية الى أن عملية الفطام يجب أن تتم من عمر ( سنتين ونصف ) وحتى بلوغ سن 7 سنوات ، ويختلف الفطام طبقا لاختلاف الثقافات .


تلك هى بعض النصائح والتى ينبغى على كل أم أخذها فى الاعتبار ، لضرورة الرضاعة الطبيعية ، فلبن الأم لا يمكن تعويضه بالنسبة للطفل ، مع بعض المغذيات والمكملات الأخرى ، ولكن لبن الأم فى المقام الأول .

اخترنا لــــــــــــك

س1 : هل من الممكن أن تقوم الأم بارضاع طفلها بعد العمليات الجراحية فى الثدى ؟ .


نعم ، تستطيع الأم ارضاع طفلها بعد العمليات التجميلية فى الثدى مع الاستفسار من الطبيب هل ستكون العملية الجراحية كبيرة أم لا ، حتى لا تتضرر قنوات الحليب ويأثر الطفل .


س2 : هل لجوع الطفل وحاجته الى الرضاعة علامات ؟ .


أهم ما يميز علامات جوع الطفل هو مص الأصابع ، والبكاء ، والنشاط الحركى الزائد عن الحد الطبيعى ، وينصح الأطباء بعدم انتظار الأم وحتى جوع الطفل ، ولكن يجب أن تكون مهيأة جسميا ونفسيا لعملية الرضاعة ، لأن ارضاع الطفل لا يرتبط بوقت معين .


س3 : هل من الممكن اضافة بعض السوائل الى جانب الرضاعة ؟ .


لا ينصح الأطباء باطعام الطفل بعض السوائل وخصوصا بعد الولادة ، بل يجب ارضاع الطفل رضاعة طبيعية وحتى اتمام عمر ال6 شهور ، وبعد الستة شهور الأولى يمكن اضافة بعض السوائل والأغذية الأخرى مثل السيريلاك .. الخ ، جنبا الى جنب مع الرضاعة الطبيعية وحتى اتمام السنة الأولى .


وكذلك فان شرب الأم للسوائل والعصير على اختلاف أنواعه يساعد فى ادرار اللبن الوفير لطفلك ، ويساعد على زيادة افراز هرمونات اللبن كما يعطى الأم الحيوية اللازمة للاستمرار فى عملية الرضاعة ، ان قيام الأم بالرضاعة وممارسة الرضاعة الطبيعية يساعدها فى استعادة صحتها وعافيتها كما أثبتت الدراسات العلمية 

نصيحة لـلأم

وكذلك ينبغى على الأم أخذ قسط من الراحةو الاسترخاء ، فلا تعلمين متى ينام طفلك ومتى يستيقظ ، فعندما ينام طفلك نامى أنت أيضا وعندما يستيقظ استيقظى معه ، فلست أنت من تحددين أوقات النوم والراحة بالنسبة للطفل .

مراجــــــــــــع

ويكيبــــــــــــــــــــــــــديا

تعديل المشاركة Reactions:
author-img

haiamghala

هيام صلاح عبد النبى غلاب ، مهتمة بالتدوين . أعمل بوظيفة / معلمة رياض أطفال بمدرسة الشهيد ( أيمن ياسر مصباح الابتدائية بحصة الغنيمى ) . مهتمة بمجال الطفولة وتربية الأطفال .
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

لا ينبغى التعليق أو أى ايحاءات خارجة عن السياق الأخلاقى .

الاسمبريد إلكترونيرسالة