U3F1ZWV6ZTIxMjI3MDUyNzkzODY1X0ZyZWUxMzM5MTg2MDQyMzc4OQ==

حب الأوطان

الوطن ، الانتماء ، الحنين
المواطنة وحب الوطن 

محتويات
  1. مقدمة .
  2. كيف يكون حب الوطن .
  3. الوطن عقيدة راسخة .
  4. الأسرة ودورها فى تدعيم الانتماء للوطن .
  5. كيف أحب وطنى .
  6. الأطفال وحب الوطن .
  7. الوطن هو الملاذ والأمان .

مقدمة 


حب الأوطان ، من منا لا يحب وطنه ، ومن منا لا يعشق ترابه ، ومن منا لا يعرف قيمة الوطن . ان الوطن هو الأمان والدفء ، وهو الملاذ لكن غريب ، لا يعرف قيمته الا من اكتوى بنيران الغربة . نعم فالوطن هو الأم والملاذ على الدوام .


حب الأوطان ، ما معنى كلمة ( وطن ) ، الوطن هو ذلك المكان الذى نعيش فيه ، فمن الممكن أن نطلق على الأسرة والتى نعيش بداخلها .


 وطن ـ نعم .. فهى ذلك المكان الذى نشأنا فيه وكبرنا وأكلنا وشربنا ، واكتسبنا من خلاله مجموعة القيم والأخلاقيات والسلوك والتى تشكل وجدان كل انسان ، فيصبح جزءا لا يتجزأ من هذا المكان وعضوا فاعلا به . 


كيف يكون حب الوطــــــــــــــــــــــن



ان حب الأوطان من الايمان ، فالدين هو أساس العقيدة ، والوطن هو أساس النشأة ، فلا دين بلا وطن ولا وطن بلا دين ، فهما كل لا ينفصل .


فالأديان السماوية عامة قد أسست فى قلب كل انسان مفهوم الوطن والمواطنة ، ومن لا وطن له كان مثل التائه فى صحراء لا يعرف أين التجاه ولا يعرف ماهية له . فالوطن يعد بمثابة عقيدة راسخة لكل انسان يقدرمعن كلمة وطن .


ولقد ذكر حب الأوطان فى الاسلام ، لما له من مكانه عظيمة قد وصى بها الخالق عز وجل ، فبدون الوطن يفقد الانسان كيانه .

 

وهناك الكثير من المناهج التربيوية والأكاديمية والتى شرعت فى الدراسة الأكاديمية عن الوطن ومفهوم المواطنة ، وكذلك حقوق المواطن ووواجباته داخل مجتمعه .


فعلى أرضه نعيش ، ومن خيراته نأكل وفى ظله نحتمى وننعم بالأمن والأمان . كل هذا بفضل الترابط المتين بين أفراده ، الثقة الكبيرة التى أولاها أفراده اليه . 


ان الوطن لا يعدو كلمة ، بل يتعدى لك المفهوم من كلمة بسيطة الى معنى أعم وأشمل يعيش فينا .


الوطن عقيدة راسخــــــــــــــــــــــــــة



ان ذلك الترابط القوى بين أفراد أفراد الوطن وتلك الثقة الكبيرة بين المواطن ومؤسسات وطنه هى جزء من عقيدة الانسان ، وهذا وصت به الأديان عامة .


والوطن هو ذلك المكان الذى ننتمى اليه وجدانيا وعقليا وروحيا ، ذلك لأنه يعد مسقط رأس كل انسان وعلى ترابه عاش الانسان مع غيره وتعايش معهم وتشكل سلوكه من خلاله . 


ويتعدى مفهوم الوطن الأسرة ، حيث يتعدى حدود البيئة والمكان الذى نحيا به الى حدود الوطن الأكبر وهو البيئة الأوسع نطاقا والتى تتكون من مجموعة من المؤسسات الحكومية المنظمة .


تلك المؤسسات الحكومية  والتى تحتوى كل فرد بداخلها وذلك من خلال ماتوفره لهم من مسكن جيد وتعليم جيد وصحة جيدة .. الخ .


ويحكم ذلك ( الوطن ) أو البلد مجموعة من القوانين واللوائح التى تنظم عمل المؤسسات بداخله والتى يخضع كل فرد فى هذا الوطن وينصاع لأوامرها . 


ان مفهوم الوطن يتعدى المفهوم العادى الى مصطلح أعم وأشمل من خلال منظمات ومؤسسات تعمل بطرق منظمة وبمواعيد منظمة لتحقيق أهداف بعينها لتحقيق رفاهية المجتمع .


الأسرة ودورها فى تدعيم الانتماء للوطن 



ان الطفل عندما يولد يجتهد أفراد الأسر جميعا لتعليمه سلوكيات حميدة ومرغوبه ، وذلك لكى يصبح فردا مطيعا محبا لغيره فاعلا فى مجتمعه . 


ان للأسرة والوالدين الدور الأكبر فى تشكيل وجدان الطفل ، فكلما وجهت الطفل على الاتيان بالسلوكيات والأخلاق والقيم التى وصى بها الاسلام كلما انعكس ذلك على سلوكه وعلى أفراد الأسرة .


ان الوطن كلمة بسيطة لفظا كبير فى معناها ، فالوطن فيه نولد وعلى أرضه نحيا ومن خيره نأكل ، وبدون الوطن لا انسان ولا قيمة . ومن هنا جاء الدور الكبير والعظيم للأباء فى غرس قيم حب الوطن فى نفوس الأبناء ، فالوطن كلمة غالية .


( الوطن ليس مكانا نعيش فيه .. ولكنه مكان يعيش فينا ) ، نعم الوطن كلمة تعجز الكلمات والمعانى على وصفها ، فهو يعيش فينا وهو يسرى فى عروقنا ونحيا من أجله .


كيف أحب وطـــــــــــــــــــــــنى 



العمل ، نعم العمل ( والاخلاص فى العمل )  فكلما أخلص الانسان فى عمله وسعى اليه جاهد كلما سمى بوطنه الى مصاف الدول المتقدمة . 


فالعامل فى مصنعه يعمل وينتج ويجتهد ، والطالب يذاكر ليصل الى الشهادات العليا فيصبح منهم الطبيب والمهندس الصيدلى و الكيميائى والمخترع كل فى مجال عمله لرفعة هذا الوطن وتحقيق نهضته .


الأطفال وحب الوطـــــــــــــــــــن 


ما أجمل أن نغرس فى نفوس أطفالنا حب الوطن ، وما أجمل أن نصبح نحن الأباء قدوة لهم من خلال العمل والاخلاص للوطن ، فالعامل يخلص فى عمله ، والفلاح يجتهد ويزع ليحصد الخير كله ، وكذلك النجار والبناء والخباز وعامل النظافة فكل منهم هو وحدة بناء هذا الوطن بالجهد والعمل والمثابرة .


ما أجمل أن ننشىء جيلا محبا لوطنه منصهرا فى نسيجه ، فلا قيمة لانسان بغير الوطن ولا كرامة لانسان بغير الوطن فالوطن هو كيان وهو الأمان لكل انسان .     

الوطن هو الملاذ والأمــــــــــــــــــــــان


ان الوطن هو الأمان والملاذ لكل انسان من منا ليس لديه وطن ، ومن لا يعرف قيمة الوطن . فلماذا اذن  كل ذلك ؟ . 


ان الوطن هو ذلك المكان الذى يحمينا ، فالوطن هو المؤسسات وهو الحكومات ، وهو تلك العملية التنظيمية والتى يحكمها مجموعة من القوانين والأطر والتى تستند اليها فى بناء مؤسسات الدولة ، ويلجأ اليها كل فرد .


ان المؤسسات الوطنية بكل أجهزتها وقوانينها هى تخدم بالدرجة الأولى الأفراد ، من مؤسسات خدمية صحية وتعليمية وأجهزة شرطية وأندية الشباب والأندية الاجتماعية والجمعيات الوطنية الحكومية كلها تهدف فى النهاية الى خدمة الوطن والمواطن .


وأيضا الخدمة الوطنية من خلال جيش يحمى ويبنى ، وكما يقال يد تبنى ويد تحمل السلاح ، ان المؤسسات الوطنية هى لخدمة المواطن ولا غيره .


وكما قال الشاعر 


وطنى لو شغلت بالخلد عنه  ؛؛   ؛؛  نازعتنى اليه فى الخلد نفسى


 

تعديل المشاركة Reactions:
author-img

haiamghala

هيام صلاح عبد النبى غلاب ، مهتمة بالتدوين . أعمل بوظيفة / معلمة رياض أطفال بمدرسة الشهيد ( أيمن ياسر مصباح الابتدائية بحصة الغنيمى ) . مهتمة بمجال الطفولة وتربية الأطفال .
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

لا ينبغى التعليق أو أى ايحاءات خارجة عن السياق الأخلاقى .

الاسمبريد إلكترونيرسالة